المغرب يوجه صفعة جديدة لبلجيكا

وجه اتحاد الكرة المغربي بقيادة فوزي لقجع، صفعة جديدة لبلجيكا، بعدما نجح في تأهيل لاعب جديد مثل المنتخبات السنية البلجيكية في السابق، لينضم رسميا إلى صفوف الأسود.

ويتعلق الأمر بالمهدي بوكامير، الذي تألق هذا الموسم بشكل كبير رفقة ناديه شارلروا بالدوري البلجيكي، ولم يتجاوز بعد عتبة ال 20 عاما.

وعلم كووورة، أن اتحاد الكرة المغربي عمل على هذا الملف في سرية تامة، لينجح في تغيير جواز سفره الرياضي مع العديد من الإجراءات الإدارية الأخرى ليصبح مؤهلا للعب للمنتخبين الأولمبي والأول بداية من المعسكرات المقبلة.

وساعد بوكامير في إنهاء هذه الإجراءات رفقة محيطه وعائلته، وسط حماس كبير لانضمام اللاعب لمنتخب الأسود، بعد تألق المغرب في مونديال قطر وانتصاره أمام بلجيكا بدور المجموعات.

كما أن تصريحات عدد من اللاعبين الذين انطلقوا من بلجيكا وغيروا جنسيتهم، والتحقوا بالأسود، شجعت المهدي على تلك الخطوة المهمة في مسيرته.

ومن أبرز من بدأوا في بلجيكا ولعبوا للمغرب: بلال خنوس، وأنس زروري الذي جرى تأهليه قبل المونديال وسليم أملاح، إلياس الشاعر، وطارق تسيودالي وإبراهيم صلاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *